يهتم بكل ما يتعلق باللغة العربية
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التعليم عن بعد 3

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رائد الحاج
المدير العام
المدير العام


ذكر عدد الرسائل : 14
تاريخ التسجيل : 06/02/2008

مُساهمةموضوع: التعليم عن بعد 3   الخميس مارس 06, 2008 7:44 am

[b]سمات طلبة الدراسة عن بعد
إن الهدف الأساسي للطالب هو التعلم وفي أحسن الظروف فإن هذا التحدي يتطلب دافعاً قوياً وتخطيطاً جيداً وقدرة على تحليل وتطبيق المعلومات التي تمت دراستها .
وفي مجال التعلم عن بعد فإن التعليم يصبح أكثر صعوبة وتعقيداً لأسباب عدة :
- فالكثير من الطلبة في هذا المجال من كبار السن والموظفين وأصحاب الأسر ، ولذا فإن عليهم أن يراعوا التنسيق بين التعلم في مختلف مناحي حياتهم وبين مناحي الحياة الأخرى .
- كذلك تتعدد أسباب التعليم لديهم ، فمنهم من هو مهتم بتحصيل درجة علمية تؤهله لعمل أفضل وكثيرون يتابعون الدراسة رغبة في زيادة ثقافتهم وليس من أجل الحصول على الشهادة الدراسية .
- وتكمن صعوبة هذا النوع من التعلم في عزلة الطالب وعدم اختلاطه بطلبة آخرين مما يؤدي إلى غياب روح المنافسة والاتصال . كذلك يفتقر الطالب إلى التعزيز المباشر والإرشاد والتوجيه اللازمين . كما يغيب دور المعلم المباشر في توضيح النقاط التي تحتاج إلى توضيح .
- إضافة إلى ذلك فإن هؤلاء الطلاب والمعلمين يجدون لديهم قواسم قليلة مشتركة من حيث التعارف والخبرات اليومية مما يؤدي إلى الحاجة لوقت أطول في إيجاد علاقة مشتركة بينهم .
- وفي هذا التعليم يُعتمد على كون التكنولوجيا الوسيط الناقل للمعلومات والاتصالات . الأمر الذي يقتضي تأقلم الطلبة والمدرسين مع هذه الأنظمة التقنية ، فإن الاتصال يصبح ممنوعاً .
تطور طلبة الدراسة (عن بعد) إلى متعلمين
قد يواجه الطلاب المبتدئون بعض الصعوبة في تحديد المتطلبات الدراسية الحقيقية للمادة لعدم وجود المساعدة والإرشاد المباشرة ، وعدم وجود المشرف المباشر أو لعدم التعوّد على التعامل مع الوسائل التقنية المستخدمة . ومن الممكن ألاّ يكون المتعلمون واثقين من أنفسهم ومما يتعلمون.
يفترض (مُورجان) أن طلاب الدراسة (عن بعد) غير واثقين من اكتساب وفهم ما يتعلمونه ولهذا يميلون إلى حفظ التفاصيل والحقائق من أجل إنهاء الواجبات الدراسية والجلوس للامتحانات ، مما يؤدي إلى ضعف في فهم متطلبات الدراسة . وهو يطلق على هذا النوع من حفظ الحقائق والتفاصيل المدخل السطحي للتعليم ويلخصه كالتالي :
*- تركيز على الاشارات (مثل النص والتعليمات) .
*- التركيز على العناصر .
*- حفظ المعلومات وطرائق الاستعداد للامتحان .
*- عدم الربط بين الحقائق والمفاهيم .
*- الفشل في التمييز بين المبادئ والأدلة ، وبين المعلومات القديمة والحديثة .
*- التعامل مع الواجبات كشيء مفروض بواسطة المشرف ، وفصل المعرفة عن الواقع بسبب الاهتمام السطحي بمتطلبات أوراق العمل والامتحانات .
إنّ الطلاب في التعليم عن بعد يحتاجون إلى مزيد من القدرة للتركيز على مواد التعلم الجديدة ، وهذا يقتضي أن يتحول تعلمهم من مدخل المستوى السطحي إلى مدخل المستوى الأعمق . ويلخص مُورجان هذا المخل كما يلي :
*- التركيز على ما هو مهم (حجج المدرسين) .
*- تمييز وربط الافكار الجديدة بالمعرفة القديمة .
*- ربط المفاهيم بالتجربة اليومية .
*- ربط وتمييز ما هو مثبت ومجادل فيه .
*- تنظيم وترتيب محتوى المادة .
*- التأكيد على ربط المواد التعليمية بالواقع المعاش .
أسئلة لابد أن تسألها لنفسك قبل التسجيل في دورة دراسية عن بعد لابد من الحذر والتأكد من مصداقية الجهة المراد التسجيل بها وعليك أن تضع هذه الأسئلة أمامك:
1. هل للجامعة أو المعهد الذي ترغب بالإنتساب إليه موقع جغرافي معروف خارج الإنترنت؟يجب كذلك أن تبحث عن أرقام هواتفهم للتأكد.
2. هل ينتهي عنوان موقعهم على الشبكة العنكبوتية بـ(edu)؟هذا النطاق يمنح فقط للجهات التعليمية الموثوق بها.
3. هل الموقع مدرج في الأدلة الرئيسية المعروفة مثل(ياهو)؟المواقع الكبرى التي تحتوي على أدلة تقوم في العادة بالتحري والتدقيق قبل ادراج موقع ما في دليلها.
4. هل تقبل هذه الجهة الدفع بالبطاقات الإئتمانية؟هذه الطريقة هي الأكثر أماناً لأنها تضمن لك امكانية ايقاف عملية التسديد متى ما شعرت بعدم مصداقيتهم.
5. هل تعرف أحد له تجارب سابقة مع هذه الجهة؟غذا كانت الإجابة بلا فحاول أن تبحث عن المواقع التي تجري مقارنات بين مقدمي هذه الخدمة وتنشر ايجابياتهم وسلبياتهم.
آراء وتجارب
تتعدد الآراء وتختلف حول هذا النوع من التعليم مابين مؤيد ورافض ولكن الأهم من ذلك هم أصحاب التجربة في هذا المجال... يقول (محمد حسين) من الأردن(سجلت بأحد الدورات المتخصصة في البرمجة مجال عملي ولم تكن هناك أي مشاكل تذكر في المصداقية أو التواصل معهم وحصلت على الشهادة التي وعدوا بها لكن بصراحة أعتقد أن الاستفادة لم تكن كما توقعت وليست كالحضور بانتظام في الدراسة التقليدية) أما (دينا عبد الله) من القاهرة تقول باستنكار(لا يمكن أن أخوض تجربة من هذا النوع فلا يوجد مايضمن لي الفائدة ولا أستطيع أن أطلب إعادة الشرح لو لم أفهم نقطة ما،ولا أتخيل أن يقوم جهاز بدور المعلم فللمعلم مكانته واحترامه ولو استبدلناه بآلة فغداً سنلغي دور الإنسان) ويحكي لنا الأخ (فهد.م) من السعودية عن تجربته الغريبة يقول(كانت لي تجربتين الأولى لم تكن ناجحة وبرزت فيها مشكلة انعدام الاتصال المباشر وصعوبة مراجعتهم،فبعد أن أرسلوا المقررات وطلبوا مني أن أذاكر كل أسبوع عدد من الأبواب حتى أجيب على الواجب الأسبوعي المحدد وأرسله لهم بالبريد الإلكتروني،حدث شيء غريب وهو أنني كلما أرسلت الواجب أتلقى بعدها بقليل إنذار لأن الواجب لم يصلهم وأعيد إرساله ويزعمون بأنه لم يصل حتى انقضت المهلة ولا أدري إن كانت بالفعل رسائلي لا تصلهم أو شيء آخر..... تجربتي الثانية كانت دورة متخصصة في مجال عملي(الاقتصاد)وتمت عبر منظمة من إحدى الدول العربية وكانت ناجحة ومفيدة بجميع المقاييس،وهي عبارة عن محاضرات على الإنترنت ومقررات موجودة على الموقع وكانوا يزودوننا بعناويين مواقع أخرى تساعدنا على حل الواجبات بالإضافة غلى استماعنا للمحاضرات على الشبكة مباشرة أو بتنزيلها وهذا ما كنت أفضله لأن الشبكة بطيئة عندنا والصوت لا يكون واضح على الإنترنت...ولكن لابد من حضور محاضرتين على الأقل من ست محاضرات على الهواء كل أسبوع....وفي نهاية الدورة سافرت واجتمعنا مع القائمين على الدورة لمدة 4 أيام لنناقش موضوع الدراسة ونقدم الأبحاث المطلوبة وكانت تجربة رائعة جداً) أما (عبد الله راشد)من دولة الإمارات فيقول(الدراسة عن بعد أصبحت هوايتي فما أن انتهي من دورة حتى أقوم بالتسجيل في غيرها وأعتقد أنني استفدت منها كثيراً لتوسيع مداركي ودراسة مواد متعددة ومختلفة في أوقات فراغي بدلاً من اهدارها في مالا يفيد واعتبرها وسيلة ممتازة للتعليم) وعن دور هذه الدراسة في توفير فرص تليمية للنساء وربات البيوت تقول(ميهان الفهد) (لقد فتحت لنا هذه الدورات نافذة جديدة وأمل لإتمام تعليمنا والحصول على شهادات فأنا على سبيل المثال تزوجت بعد انتهائي من المدرسة مباشرة ولم أتمكن من الذهاب إلى الجامعة وهناك عدد من زميلاتي لهن نفس ظروفي فما أن سمعنا عن هذه الجامعات حتى بدأنا بالبحث عن طريقة التسجيل بها للاستفادة وقد سبقتنا بتجربتها إحدى قريباتي وشجعتنا عليها ولكن العقبة الوحيدة هي عدم إجادتي للغة الإنجليزية)
جامعات عربية للتعلم عن بعد
قمنا بالبحث عن جامعات عربية تقدم للمتصفح خدمة التعليم عن بعد وفي مقابل مئات الجامعات الأجنبية وجدنا القليل جداً من الجامعات العربية التي لا تتجاوز أصابع اليد الواحدة....منها(جامعة العرب الإلكترونية)والتي بدأت تقدم دوراتها في عام 97-98م بتخصصات مختلفة وتحتوي مناهجها الدراسية على نظريات ومعلومات وصور ومئات من الأسئلة والتمارين بالإضافة إلى إمكانية التعارف بين طلاب الدورة الواحدة للنقاش والاستفادة.
أما الخطوة العربية الرائدة في هذا المجال فهي جامعة مدينة دبي للإنترنت والتي تعتبر أول جامعة من نوعها في العالم وتنوي تقديم مناهج متخصصة في مجال(الأعمال الإلكترونية،الأموال الإلكترونية،التسويق الإلكتروني،التصميم الإلكتروني،الإدارة الإلكترونية....وغيرها من المجالات التي تتعلق بالإنترنت)....وتم وضع هذه المناهج من عدد من الأكاديميين والأساتذة ومراكز البحوث العالمية لضمان تقديم أعلى مستويات التعليم وأكثر الشهادات قيمة....كما أنها ستكون فتحاً جديداً للتعليم في العالم العربي يعلق عليها آمالاً كبيرة.
دور المعلم في عصر الانترنت والتعليم عن بعد
تسلط هذه الورقة الضوء على دور المعلم في عصر الانترنت والتعليم عن بعد حيث ان للمعلم مكانه خاصة في العملية التعليمية ، بل ان نجاح العملية لا يتم الا بمساعدة المعلم فالمعلم ما يتصف به من كفاءات وما يتمتع به من رغبة وميل للتعليم هو الذي يساعد الطالب على التعلم ويهيئه لاكتساب الخبرات التربوية المناسبة . صحيح ان الطالب هو محور العملية التعليمية و أن كل شيء يجب أن يكيف وفق ميوله واستعداداته وقدراته ومستواه الأكاديمي والتربوي ، إلا أن المعلم لا يزال العنصر الذي يجعل من عملية التعلم والتعليم ناجحة وما يزال الشخص الذي يساعد الطالب على التعلم والنجاح في دراسته ومع هذا فان دور المعلم اختلف بشكل جوهري بين الماضي والحاضر فبعد أن كان المعلم هو كل شيء في العملية التعليمية هو الذي يحضر الدروس وهو الذي يشرح المعلومات وهو الذي يستخدم الوسائل التعليمية وهو الذي يضع الاختبارات لتقييم التلاميذ فقد أصبح دوره يتعلق بالتخطيط والتنظيم والإشراف على العملية التعليمية أكثر من كونه شارحا . لمعلومات الكتاب المدرسي .
تعد شبكة الإنترنت نظام لتبادل الاتصال و المعلومات اعتمادا على الحاسوب ,حيث يحتوي نظام الشبكة العالمية على ملايين الصفحات المترابطة عالميا و التي يمكن من خلالها الحصول على الكلمات و الصوت و أفلام الفيديو و الأفلام التعليمية و ملخصات رسائل الدكتوراة و الماجستير و الأبحاث التعليمية المرتبطة بهذه المعلومات من خلال الصفحات المختارة .
ان الاستخدام الواسع للتكنولوجيا و شبكة الإنترنت العالمية اداى الى تطور مذهل وسريع في العملية التعليمية كما اثر في طريقة أداء المعلم و المتعلم و إنجازاتها في غرفة الصف حيث صنع طريقة جديدة للتعليم ألا و هي طريقة التعليم عن بعد والذي يعتبر تعليم جماهيري يقوم على أساس فلسفة تؤكد حق الأفراد في الوصول إلى الفرص التعليمية المتاحة بمعنى انه تعليم مفتوح لجميع الفئات لا يتقيد بوقت و فئة من المتعلمين و لا يقتصر على مستوى أو نوع معين من التعليم ، فهو يتناسب و طبيعة حاجات المجتمع و أفراده وطموحاته وتطور مهنهم ولا يعتمد على المواجهة بين المعلم والمتعلم و إنما على نقل المعرفة و المهارات التعليمية إلى المتعلم بوسائط تقنية متطورة و متنوعة مكتوبة و مسموعة و مرئية تغني عن حضوره إلى داخل غرفة الصف
وتتطلب هذه الطريقة من المعلم أن يلعب ادوار تختلف عن الدور التقليدي المحصور في كونه محددا للمادة الدراسية ، شارحا لمعلومات الكتاب المدرسي منتقيا للوسائل التعليمية ، متخذا للقرارات التربوية وواضعا للاختبارات التقويمية ، فأصبح دوره يرتكز على تخطيط العملية التعليمية وتصميمها وإعدادها، علاوة على كونه مشرفا ومديرا وموجها ومرشدا ومقيما لها . فالمعلم في هذه الطريقة يحاول أن يساعد الطلاب ليكونوا معتمدين على أنفسهم ، نشطين ، مبتكرين وصانعي مناقشات ومتعلمين ذاتيين بدل أن يكونوا مستقبلي معلومات ، فهي بذلك تحقق النظريات الحديثة في التعليم المعتمدة والمتمركزة على المتعلم وتحقق أسلوب التعلم الذاتي له .
يمكننا القول ومن خلال استعرض دور المعلم في أطواره المختلفة أن دور المعلم في عصر الانترنت والتعليم عن بعد يختلف إلى حد ما عن دوره في العصور الغابرة حيث تحول من دور الملقن للمعلومات الشارح لها إلى دور المخطط للعملية التعليمية والمصمم لها انطلاقا من أن المعلومات والمعرفة والنشاطات التي على الطالب أن يلم بها كثيرة ومتنوعة ، والفترة الزمنية المخصصة لتعلمها في الوقت ذاته قليلة لقد أصبح دور المعلم مخططا وموجها ومديرا ومرشدا ومحللا ومنظما ومقيما أكثر من كونه شارحا للمعلومات مختبرا للطلاب
لقد أصبح دور المعلم يركز على إتاحة الفرص للطالب المشاركة في العملية التعليمية والاعتماد على الذات في التعلم والتركيز على إكسابه مهارات البحث الذاتي والتواصل والاتصال واتخاذ القرارات التربوية المتعلقة بالتعلم، لقد أصبح دور المعلم يركز على دمج الطالب بنشاطات تربوية منهجية ولا منهجية متنوعة تؤدي إلى بلورة مواهبه وتفجر طاقاته وتنمي قدراته وتعمل على تكامل شخصيته ككل ، دورا يتيح للطالب فرصة التعرف على الوسائل التقنية والاتصالات وكيفية استخدامها في التعلم والتعليم . دورا يساعده على الرجوع إلى مصادر المعرفة المختلفة من مكتبات ومراكز تعليمية ووسائل إعلام واستخراج المعلومة اللازمة بأقل وقت وجهد وتكلفة . والأكثر من ذلك فقد أصبح دور المعلم يركز على إدماج الطالب في العملية التعليمية لا يلقنه المعلومات ، ودور يجعل من الطالب مبتكرا خلاقا قادرا على الإنتاج والإبداع ، مؤهلا ومدربا ومزودا بمهارات البحث الذاتي ، قادرا على استخدام الحاسوب وشبكة الانترنت العالمية ، ذا شخصية قوية منسجمة جسميا وعقليا واجتماعيا ووجدانيا وثقافيا ، وقادرا على مواجهة أعباء الحياة ومجابهة التحديات والوقوف أمام تحديات العصر بكل ثقة وكبرياء .
لعل أهم التوصيات التي نوصي بها من اجل تفعيل دور المعلم في عصر الانترنت والتعليم عن بعد تتلخص بالنقاط التالية
1- إلحاق المعلمين بدورات تدربهم على مهارات تصميم التعليم وكيفية التخطيط للعملية التعليمية
2- إلحاق المعلمين بدورات تدربهم على استخدام الوسائل التقنية في التعليم والتي أهمها الحاسوب التعليمي ، وشبكة الانترنت ، والبريد الالكتروني
3- تثقيف المعلمين بمزايا مبدأ التعلم الذاتي وأهمية إدماج الطلبة في العملية التعليمية وإشراكهم بنشاطاتها .
4- تثقيف المعلمين بأهمية تدريب الطلبة على تنظيم دراستهم وضبطها ، والتحكم في سيرها واتخاذ القرارات المتعلقة بها والاعتماد على النفس
5- تثقيف المعلمين بضرورة تدريب الطلبة على استخدام الوسائل التقنية في التعلم والاتصال والتواصل لا سيما الحاسوب التعليمي والبريد الالكتروني وشبكة الانترنت وخاصة إذا كانت متوفرة في الأماكن التي يعملون فيها ، وفي الجامعات الملتحقون بها .
و للمعلم في عصر الانترنت والتعلم عن بعد دور مرتبط باربع مجالات واسعة هي
1- تصميم التعليم ( Designing instruction Competencies ) .
2- توظيف التكنولوجيا ( Using technology Competencies ) .
3- تشجيع تفاعل الطلاب ( Encouraging students interaction Competencies )
4- تطوير التعلم الذاتي للطلاب ( Promoting students self regulation Competencies )


خاتمة
أن الاستغلال الناجع للتعليم عن بعد، والتعليم متعدد القنوات- خاصة باستعمال تقانات التفاعل الإلكترونية- يقتضي ثورة حقيقية في التعليم ككل. فكل المكونات التي سبق الإشارة إليها يتعين أن يتكامل في منظومة متناغمة داخليا، وتلتئم- في تناغم أيضا- مع نسق التعليم التقليدي القائم، الأمر الذي يوجب ضرورة التجريب واكتساب الخبرة التراكمية من خلال التقييم الرصين والتطوير المستمر
و أخيراً: هذا ما وفقنا الله إلى كتابته فما كان خيراً فمن الله و ما كان غير ذلك فمن نفسي و الشيطان . و سبحان من تفرد بالكمال وحده.



المراجع
1. دروزة،افنان نظير.((1995).أساسيات في علم النفس :استراتيجيات الإدراك ومنشطاتها كأساس لتصميم التعليم،ط1،نابلس .
2.دروزة، أفنان نظير.(1999ب) ،دور المعلم في عصر الانترنت والتعليم عن بعد ،ورقة عرضت في مؤتمر التعليم عن بعد ودور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات،جامعة القدس المفتوحة،عمان،الأردن
3.دروزة،افنان نظير.(2000) .النظرية في التدريس وترجمتها عمليا .ط3،عمان ،الاردن ،دار الشروق للنشر والتوزيع فرع جامعة النجاح.
4. دروزة،افنان نظير.(2001).إجراءات في تصميم المناهج.ط3،نابلس،فلسطين،مركز التوثيق والمخطوطات والنشر(29) .
5- التعليم عن بعد، مصر واليونسكو، إصدار ديسمبر 1996، اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو، القاهرة، والذي حوي أوراق اجتماع خبراء نظمته المنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم واللجنة الوطنية المصرية لليونسكو في مايو 1996.
6- أحمد أبو شيخة (1996)اقتصاديات مشروعات التعليم عن بعد وبدائل تمويلها.
7- المكي المروني (1996) تجربة دولة المغرب في مجال التعليم عن بعد.
8- المنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم (1996)رؤية استراتيجية للتعاون الإسلامي في مجال التعليم عن بعد.
9- صلاح الدين محمود إليتيم (1996)تجربة الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمي في مجال التعليم عن بعد، الجامعة المفتوحة في الجماهيرية الليبية، الواقع والتطلعات.[/b]


عدل سابقا من قبل رائد الحاج في الثلاثاء مارس 18, 2008 3:58 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://arabiclan.mam9.com
محمد المحرمي
عضو جديد
عضو جديد


ذكر عدد الرسائل : 32
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 27/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: التعليم عن بعد 3   الخميس مارس 06, 2008 7:50 am

يسلمو سا استاذي ع الموضوع الرائع

واله لايحرمنا من يمناك المبدعة

وسلامي لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.alma7rami.ahlamontada.com
 
التعليم عن بعد 3
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اللغة العربية :: موضوعات تربوية :: موضوعات تربوية-
انتقل الى: